هيئة مستشفى الثورة يطلق نداء استغاثة لإنقاذه من أوضاعه التي تهدد بتوقفه

30 يونيو,2016
صورة-البيان-738x1024.jpg

صورة البيان

المكتب الاعلامي – تعز

 

أصدرت هيئة مستشفى الثورة العام بـ محافظة تعز بيانا صحفيا ناشدت فيه الجهات الحكومية والمنظمات الداعمة ومنظمات المجتمع المدني سرعة مساعدته لإنقاذه من الأوضاع التي تهدد بتوقفه.

 

وقال البيان إن الهيئة تواجه عجزا كاملا في تسديد مستحقات الكادر العامل في مركز الطوارئ الجراحي لشهر يونيو 2016 والبالغة تسعه عشر مليون وخمسمائة الف ريال تقريبا ، بعد انتهاء مدة الاتفاقية الموقعة مع جمعية الهلال الاحمر القطري نهاية شهر مايو 2016 ، بالإضافة الى وجود عجز متراكم في مستحقات الكادر للأشهر التسعة السابقة وكذلك لا يوجد أي ممول لحوافز الكادر العامل لشهر يوليو2016 حتى الان .

 

وأضاف البيان إن الهيئة تواجه مشكلة في الكهرباء ، بعد تعطل مولد الهيئة الوحيد بفعل الربط العشوائي للكهرباء من داخل المستشفى الى خارجه بقوة السلاح ، وتستخدم الهيئة حاليا مولد المختبر المركزي بجهده القليل لتقديم بعض الخدمات فقط.

 

كما تحدث البيان عن الكثير من المعاناة التي يواجهها المستشفى في العديد من الجوانب المختلفة ما يستلزم التحرك السريع والجاد من الجهات المختصة لإنقاذ المستشفى الذي يعد الأكبر في تعز ..

“نص البيان”

 

لقد ظلت هيئة مستشفى الثورة العام بـ تعز تقدم خدماتها الطبية الانسانية دون توقف منذ بدء الاحداث داخل المحافظة ، بفضل طاقمها الاداري والطبي العامل الذي فضل البقاء مع الخطر على التخلي عن المسؤولية تجاه جرحى ومرضى تعز، وكذلك بتعاون المنظمات والمؤسسات الطبية وغيرها ،المهتمة بالشأن الطبي في محافظة تعز ، وعلى رأسها الهلال الاحمر القطري ومنظمة اطباء بلا حدود ومستشفى اليمن الدولي ، واستمرت الهيئة تستقبل كل الجرحى والمرضى في مراكزها الثلاثة العاملة (مركز الطوارئ الجراحي ، مركز الطوارئ الباطني ، مركز الغسيل الكلوي ) رغم كل المعوقات الأمنية التي وصلت حد الاعتداء على ممتلكات الهيئة وموظفيه او تلك المتعلقة بنقص الادوية والمستلزمات الطبية والاكسجين وباقي متطلبات العمل.


وحيث استقبل قسم الاسعاف في مركز الطوارئ الجراحي اكثر من 9.000 جريح ، وذلك من منتصف شهر سبتمبر 2015 وحتى نهاية شهر يونيو 2016 ، واستقبلت غرف العمليات في المركز اكثر من 5.000 عملية جراحيه خلال الفترة نفسها ، واستقبل مركز الطوارئ الباطني خلال السته الاشهر الاولى من 2016 اكثر من 30.000 حاله مرضيه ، كما استقبل مركز الغسيل الكلوي اكثر من 35.000 حالة غسيل في 14 شهر من عمر الاحداث في المحافظة ، وخدمات طبية اخرى قدمتها المراكز شامله لصرف الدواء ، وكل الخدمات في الهيئة قدمت مجانا.

 

وعليه :  نود ان نوضح للجهات الرسمية المعنية وعلى رأسها الحكومة اليمنية ومحافظ محافظة تعز و وزير الصحة واللجنة الطبية العليا في المحافظة ، وكل الجهات المهتمة بالحالة الطبية الإنسانية في المحافظة وكل الناشطين الحقوقيين ومن يهمه الامر ، ما تعيشه الهيئة من ظروف سيئة تتمثل بالآتي:

 

– تواجه الهيئة عجز كامل في تسديد مستحقات الكادر العامل في مركز الطوارئ الجراحي لشهر يونيو 2016 والبالغة تسعه عشر مليون وخمسمائة الف ريال تقريبا ، بعد انتهاء مدة الاتفاقية الموقعة مع جمعية الهلال الاحمر القطري نهاية شهر مايو 2016, بالإضافة الى وجود عجز متراكم في مستحقات الكادر للأشهر التسعة السابقة وكذلك لا يوجد أي ممول لحوافز الكادر العامل لشهر يوليو 2016 حتى الان .

 

– تواجه الهيئة مشكلة في الكهرباء ، بعد تعطل مولد الهيئة الوحيد بفعل الربط العشوائي للكهرباء من داخل المستشفى الى خارجه بقوة السلاح ، وتستخدم الهيئة حاليا مولد المختبر المركزي بجهده القليل لتقديم بعض الخدمات فقط.

– الاعتداءات المتكررة على الكادر الفني والمهني واخرها الاعتداء على مدير التموين الطبي والعاملين في العناية المركزة وقسم الاسعاف .

 

ومع الاحاطة بان ادارة الهيئة قد ارسلت اكثر من مذكرة تشرح فيها وضع الهيئة للأخ محافظ المحافظة والاخوة اللجنة الطبية العليا ، فإن مشكلة عدم تسديد مستحقات الكادر العامل في مركز الطوارئ الجراحي في الوقت الحرج المتمثل بقدوم عيد الفطر المبارك قد تعني توقف المركز عن العمل لاحقا . وتبذل ادارة مركز الطوارئ الجراحي حاليا جهد كبير لإقناع الكادر بالاستمرار في العمل حرصا على تقديم الخدمات الطبية لأبناء المحافظة في ظل هكذا ظرف استثنائي تعيشه مدينة تعز ، كما ان بقاء الهيئة دون مولد كهربائي يمثل مشكلة اخرى تعيق امكانية استمرار الهيئة في تقديم خدماتها الإنسانية لمواطني المحافظة جرحى ومرضى ، آملين أن نتلقى تفاعلا وجديه لحل تلك المشاكل .

 

لزم اصدار هذا البيان لتتحمل الجهات الرسمية والجهات المعنية مسؤولياتها حيال ما تواجه الهيئة من معوقات قد يترتب عنها توقف العمل بشكل نهائي في مركز الطوارئ الجراحي خلال اسبوع ، ونخلي به مسؤولياتنا بعد ان بذلنا كل جهد وطاقه متحملين كل العناء للتغلب على تلك المعوقات التي توجب على الجميع التعاون مع ادارة الهيئة لتجاوزها لما فيه مصلحة الجرحى والمرضى من ابناء المحافظة .

صادر عن هيئة مستشفى الثورة – تعز بتاريخ 30/6/2016

 



نحن نهتم, نحن نستطيع





نحن نهتم, نحن نستطيع




04-205777

04-205999

04-205444


24/7 رقم الطوارئ

اتصل بنا الآن إذا كنت في حاجة إلى حالة طبية طارئة ، وسوف نقوم بالرد بسرعة ونقدم لك معونة طبية.




جميع الحقوق محفوظة – لموقع هيئة مستشفى الثورة – محافظة تعز

تصميم وبرمجة | السعيدة لتقنية المعلومات والبرمجة